لن تصدق كم فقدت ايمان اثمن بنت فى مصر من الوزن حتي الان

شيرين

الفتاة الشهيرة إيمان عبد العاطي والتي أطلق عليها لقب أسمن فتاة في العالم، حيث إنها وزنها كان من أكبر الأوزان التي عرفتها البشرية، وذلك كان سبب مرض نادر جعلها تزيد في الوزن بشكل ملحوظ، والفتاة إيمان عبد العاطي كانت قد سافرت منذ فترة لتحاول تلقي العلاج اللازم لها لمحاولة معالجتها وبالفعل خضعت الفتاة إيمان عبد العاطي للعديد من العمليات الجراحية وتلقت العلاج بشكل فعال وهذا الأمر الذي كان يشرف عليه أحد الأطباء الهديين والذين تطوعوا بمعالجة الفتاة إيمان عبد العاطي على نفقته الخاصة.
وبالفعل استجابت الفتاة إيمان عبد العاطي للعلاج والجراحات التي خضعت لها بكثرة في الفترة الأخيرة، وهذا ما جعل الأطباء المعالجين لها ينشرون على صفحاتهم الخاصة بهم على بعض مواقع التواصل الاجتماعي أن الفتاة إيمان عبد العاطي لم تعد أسمن فتاة في العالم كما يطلق عليها في السابق، وقام الكثير من الأشخاص بتداول العديد من الصور المختلفة والتي تضم الفتاة إيمان عبد العاطي وهي على حالتها الجديدة، حيث استطاعت الفتاة إيمان عبد العاطي بفقد أكبر كمية ممكنة من وزنها الزائد ولا زال الأطباء يشرفون على علاجها حتى يستطيعون تخلصها من وزنها الزائد بأكمله.
حيث صرح أحد الأطباء المعالجين للفتاة إيمان عبد العاطي أنها استطاعت أن تفقد ألفين وأربعمائة واثنان وعشرون كيلو جراما من أصل وزنها، وهذا الرقم المذهل بالفعل الذي أصاب الكثير من الأشخاص بالدهشة وحتى الأطباء الذين لم يكونوا يتوقعوا استجابة إيمان الشديدة بهذه الطريقة للعلاج، وهذا ما يدل على مدى استجابتها للقرص الذي وضعه الأطباء.

وأضاف أحد الأطباء المشرفين على حالة الفتاة إيمان عبد العاطي على أن رحلة علاج إيمان لن تنتهي بعد حيث إنه من المقرر أن تخضع إيمان لعملية جراحية أخرى في الفترة المقبلة.

الفتاة الشهيرة إيمان عبد العاطي والتي أطلق عليها لقب أسمن فتاة في العالم، حيث إنها وزنها كان من أكبر الأوزان التي عرفتها البشرية، وذلك كان سبب مرض نادر جعلها تزيد في الوزن بشكل ملحوظ، والفتاة إيمان عبد العاطي كانت قد سافرت منذ فترة لتحاول تلقي العلاج اللازم لها لمحاولة معالجتها وبالفعل خضعت الفتاة إيمان عبد العاطي للعديد من العمليات الجراحية وتلقت العلاج بشكل فعال وهذا الأمر الذي كان يشرف عليه أحد الأطباء الهديين والذين تطوعوا بمعالجة الفتاة إيمان عبد العاطي على نفقته الخاصة.
وبالفعل استجابت الفتاة إيمان عبد العاطي للعلاج والجراحات التي خضعت لها بكثرة في الفترة الأخيرة، وهذا ما جعل الأطباء المعالجين لها ينشرون على صفحاتهم الخاصة بهم على بعض مواقع التواصل الاجتماعي أن الفتاة إيمان عبد العاطي لم تعد أسمن فتاة في العالم كما يطلق عليها في السابق، وقام الكثير من الأشخاص بتداول العديد من الصور المختلفة والتي تضم الفتاة إيمان عبد العاطي وهي على حالتها الجديدة، حيث استطاعت الفتاة إيمان عبد العاطي بفقد أكبر كمية ممكنة من وزنها الزائد ولا زال الأطباء يشرفون على علاجها حتى يستطيعون تخلصها من وزنها الزائد بأكمله.
حيث صرح أحد الأطباء المعالجين للفتاة إيمان عبد العاطي أنها استطاعت أن تفقد ألفين وأربعمائة واثنان وعشرون كيلو جراما من أصل وزنها، وهذا الرقم المذهل بالفعل الذي أصاب الكثير من الأشخاص بالدهشة وحتى الأطباء الذين لم يكونوا يتوقعوا استجابة إيمان الشديدة بهذه الطريقة للعلاج، وهذا ما يدل على مدى استجابتها للقرص الذي وضعه الأطباء.

وأضاف أحد الأطباء المشرفين على حالة الفتاة إيمان عبد العاطي على أن رحلة علاج إيمان لن تنتهي بعد حيث إنه من المقرر أن تخضع إيمان لعملية جراحية أخرى في الفترة المقبلة.