هذا هو الرئيس الوحيد الذي رفض التوقيع على اعدام صدام حسين !

شيرين
الرئيس الراحل صدام حسين هو من أهم الشخصيات التي سببت جدلا كبيرا في العالم، حيث إنه بالرغم من مرور فترة كبيرة على تنفيذ حكم الإعدام به إلا أنه ما زال يشغل بال الكثير من الأشخاص، ولا زالت العديد من الصحف ومواقع التواصل الاجتماعي يقومون بالنشر عنه من خلال العديد من الأخبار والأمور التي تخصه، والرئيس الراحل صدام حسين هو من الرؤساء الذي لهم شعبية كبيرة في العالم، والكثير من الأشخاص كانوا يدعمونه حيث يرى الكثير من الأشخاص أنه لم يكن يستحق تنفيذ هذا الحكم القاسي به وهو حكم الإعدام، ولكن الكثير أيضا كانوا معارضين له، والذين يرون أنه قد أخذ جزاؤه الذي يستحقه.

لذلك أحدث الرئيس الراحل صدام حسين ضجة كبيرة وسبب الكثير من الجدل منذ وفاته وحتى يومنا هذا، ولقد تم النشر عن العديد من الأمور المختلفة التي تخص حكم الإعدام الذي تم تنفيذه في الرئيس الراحل صدام حسين وذلك بالرغم من مرور أكثر من عشرة أعوام على قتله، حيث أفادت تلك الأخبار بعض الدول التي رفض رؤسائها التوقيع على القرار الذي يخص إعدام الرئيس صدام حسين ومن أهم تلك الدول هي دولة اليمن، حيث رفض رئيسها في تلك الفترة وهو علي عبد صالح التوقيع على إعدام الرئيس صدام حسين، كما أن أيضا رئيس دولة أيضا كان من الرؤساء الذين رفضوا التوقيع أيضا على قرار حكم الإعدام، وبعد ذلك الموقف من دولة اليمن كان قد عرضت أمريكا على اليمن أن يقوموا بإلغاء ذلك القرار وهو الرفض، وذلك يكون مقابل استمرار المساعدات التي تدعم أمريكا بها دولة اليمن كل عام، ولكن أصرت دولة اليمن على موقفها وبالفعل تم انقطاع المساعدات السنوية عنها بعد هذا الموقف. اليكم تفاصيل الفيديو

الرئيس الراحل صدام حسين هو من أهم الشخصيات التي سببت جدلا كبيرا في العالم، حيث إنه بالرغم من مرور فترة كبيرة على تنفيذ حكم الإعدام به إلا أنه ما زال يشغل بال الكثير من الأشخاص، ولا زالت العديد من الصحف ومواقع التواصل الاجتماعي يقومون بالنشر عنه من خلال العديد من الأخبار والأمور التي تخصه، والرئيس الراحل صدام حسين هو من الرؤساء الذي لهم شعبية كبيرة في العالم، والكثير من الأشخاص كانوا يدعمونه حيث يرى الكثير من الأشخاص أنه لم يكن يستحق تنفيذ هذا الحكم القاسي به وهو حكم الإعدام، ولكن الكثير أيضا كانوا معارضين له، والذين يرون أنه قد أخذ جزاؤه الذي يستحقه.

لذلك أحدث الرئيس الراحل صدام حسين ضجة كبيرة وسبب الكثير من الجدل منذ وفاته وحتى يومنا هذا، ولقد تم النشر عن العديد من الأمور المختلفة التي تخص حكم الإعدام الذي تم تنفيذه في الرئيس الراحل صدام حسين وذلك بالرغم من مرور أكثر من عشرة أعوام على قتله، حيث أفادت تلك الأخبار بعض الدول التي رفض رؤسائها التوقيع على القرار الذي يخص إعدام الرئيس صدام حسين ومن أهم تلك الدول هي دولة اليمن، حيث رفض رئيسها في تلك الفترة وهو علي عبد صالح التوقيع على إعدام الرئيس صدام حسين، كما أن أيضا رئيس دولة أيضا كان من الرؤساء الذين رفضوا التوقيع أيضا على قرار حكم الإعدام، وبعد ذلك الموقف من دولة اليمن كان قد عرضت أمريكا على اليمن أن يقوموا بإلغاء ذلك القرار وهو الرفض، وذلك يكون مقابل استمرار المساعدات التي تدعم أمريكا بها دولة اليمن كل عام، ولكن أصرت دولة اليمن على موقفها وبالفعل تم انقطاع المساعدات السنوية عنها بعد هذا الموقف. اليكم تفاصيل الفيديو