اذا وجدتم تلك الحشره فى منزلكم عليكم الاتصال بالشرطه فورأ

شيرين

تظهر العديد من الحشرات من حولنا سواء في الحدائق والأماكن المزروعة، ومن أكثر الحشرات انتشارا هي حشرات البعوض والذباب، والكثير من الأشخاص يعاني من وجود تلك هذه الأنهواع من الحشرات في المنازل حيث إنها تكون مصدر إزعاج للكثير من الأشخاص، كما أنها تتسبب في إصابة الإنسان ببعض أنواع القرص التي تترك علامات أو حبوب داخل جسده، ولكن اكتشف مؤخرا حشرة من نوع آخر وجديد ولم يكن لها ظهور من قبل، ونراها لأول مرة ولكنها من أنواع الحشرات الخطيرة جدا على صحة الإنسان.
وتم تسمية هذه الحشرة باسم الحشرة القاتلة وذلك لمدى خطورتها على صحة الإنسان حيث إنها تقوم بقرص الإنسان ولكنها من الممكن أن تسبب الموت المفاجئ بسبب تلك اللدغة، حيث إنها من تتغذى على دم الكائنات الحية بأكملها وليس على الإنسان فقط، ودم الكائنات هو مصدر غذائها، وكثير من الحشرات الطائرة يمكن أن يحمل تلك المشكلة، ولكن الخطير في الأمر أنها تقوم بترك مادة سامة داخل الجسم من نفس المنطقة التي قامت بالتغذي على الدم منها، وهذا الأمر الذي يشكل الخطورة بعينها على الصحة.
حيث إن هذه الحشرة تشكل خطورتها في أنه يصعب على الشخص الشعور باللدغة التي قامت بلدغها به، ولا تحديد المكان، فهذا هو الخطر الحقيقي الذي يواجه الإنسان لأنه لو تم اكتشافه مؤخرا لن يستطيع أحد إنقاذه، وتسبب الموت البطئ لمن عاني من لدغتها.

وتسبب لدغة هذه الحشرة أيضا في شعور الشخص المصاب بالإعياء الشديد والدوخة والدوار وهذا الأمر الذي يسمى الموت البطئ كما يطلق عليه، وحذر الأطباء من هذه الحشرة ومن عدم التعامل معها حيث إنها تنتشر بكثرة في الأماكن الصحراوية والبدوية فإذا ذهبت لتلك الأماكن يجب أن تكون حذر من هذه الحشرة.

تظهر العديد من الحشرات من حولنا سواء في الحدائق والأماكن المزروعة، ومن أكثر الحشرات انتشارا هي حشرات البعوض والذباب، والكثير من الأشخاص يعاني من وجود تلك هذه الأنهواع من الحشرات في المنازل حيث إنها تكون مصدر إزعاج للكثير من الأشخاص، كما أنها تتسبب في إصابة الإنسان ببعض أنواع القرص التي تترك علامات أو حبوب داخل جسده، ولكن اكتشف مؤخرا حشرة من نوع آخر وجديد ولم يكن لها ظهور من قبل، ونراها لأول مرة ولكنها من أنواع الحشرات الخطيرة جدا على صحة الإنسان.
وتم تسمية هذه الحشرة باسم الحشرة القاتلة وذلك لمدى خطورتها على صحة الإنسان حيث إنها تقوم بقرص الإنسان ولكنها من الممكن أن تسبب الموت المفاجئ بسبب تلك اللدغة، حيث إنها من تتغذى على دم الكائنات الحية بأكملها وليس على الإنسان فقط، ودم الكائنات هو مصدر غذائها، وكثير من الحشرات الطائرة يمكن أن يحمل تلك المشكلة، ولكن الخطير في الأمر أنها تقوم بترك مادة سامة داخل الجسم من نفس المنطقة التي قامت بالتغذي على الدم منها، وهذا الأمر الذي يشكل الخطورة بعينها على الصحة.
حيث إن هذه الحشرة تشكل خطورتها في أنه يصعب على الشخص الشعور باللدغة التي قامت بلدغها به، ولا تحديد المكان، فهذا هو الخطر الحقيقي الذي يواجه الإنسان لأنه لو تم اكتشافه مؤخرا لن يستطيع أحد إنقاذه، وتسبب الموت البطئ لمن عاني من لدغتها.

وتسبب لدغة هذه الحشرة أيضا في شعور الشخص المصاب بالإعياء الشديد والدوخة والدوار وهذا الأمر الذي يسمى الموت البطئ كما يطلق عليه، وحذر الأطباء من هذه الحشرة ومن عدم التعامل معها حيث إنها تنتشر بكثرة في الأماكن الصحراوية والبدوية فإذا ذهبت لتلك الأماكن يجب أن تكون حذر من هذه الحشرة.